الاجتماع الرابع للجنة التوجيهية لمشروع Clima-Med يؤكد على أهمية تعميم الإجراءات المناخية على المستويات المحلية في سياق المؤتمر العالمي لتغير المناخ CoP 26 القادم.

عقب المؤتمر الوزاري الرابع للاتحاد من أجل المتوسط حول البيئة والعمل المناخي حيث اتفق الوزراء على توحيد الجهود للعمل نحو اقتصادات دائرية وفعالة وقبل أن يجتمع العالم في مؤتمر تغيرالمناخ CoP 26، انعقد الاجتماع الرابع للجنة التوجيهية لمشروع Clima-Med عبر الانترنت في 28 أكتوبر 2021.

يتناسب مشروع Clima-Med تمامًا مع هذا السياق لأنه يعمل مع السلطات المحلية ، والسلطات المركزية ، والمجتمع المدني، وعلى تعبئة التمويل للعمل المناخي المحلي كما قال ستيفانو دوتو – رئيس قطاع تغير المناخ، والطاقة، والبيئة، والاتصال في الإدارة العامة لوحدة التعاون الإقليمي والجوار الأوروبي DG NEAR -وهو يضع المشهد في ملاحظاته التمهيدية. وأشار إلى أهداف الاتحاد الأوروبي ووسائله وإرادته تجاه أهدافه الطموحة في الحد من انبعاثات الغازات، وشدد أيضًا على أهمية اتخاذ إجراءات مناخية جريئة وسريعة من الدول الراغبة في تحقيق النجاح المتوقع.

 

ضم الاجتماع أكثر من 65 مشاركًا من مجموعة واسعة من أصحاب المصلحة في مدن جنوب البحر الأبيض المتوسط المستفيدة، وشركاء من المؤسسات الشريكة للاتحاد الأوروبي مثل JRC ، GCoM، برنامج الأمم المتحدة الإنمائيUNDP، الاتحاد من أجل المتوسط ،UfM والمؤسسات المالية مثل AFD ، UNCDF ، البنك الدولي، وغيرهم.

قدم فريق Clima-Med تقريراً عن التقدم المحرز في المشروع الإقليمي، وإشراك السلطات الوطنية والمحلية ، وإعداد الأنشطة المخطط لها خلال المرحلة التالية.

ركزت العروض التقديمية والمناقشات أيضًا على النتائج المهمة التي تم تحقيقها خلال الفترة الماضية على الرغم من ظروف COVID، والتي تغطي جميع المواضيع الرئيسية المدرجة في المشروع من خلال حزم عمله الثلاث: تطوير خطط عمل الطاقة المستدامة والمناخ، والإعداد التشاركي لاستراتيجيات العمل المناخي، ومشاريع التخفيف من حدة تغير المناخ والتكيف معه، والمشاريع الملموسة القابلة للتكرار، وتعبئة التمويل المناخي ونُهج مقترحات التمويل، وزيادة الوعي وإجراءات التواصل..

العروض الفردية متاحة على الموقع الإلكتروني لClima-Med.

القائمة